عريضة مليونية للامم المتحدة تطالب باقرار حقوق الشعب الفلسطيني

20/9/2022

رام الله / قبيل خطاب الرئيس محمود عباس التاريخي أمام الجمعية العام للامم المتحدة في دورتها ال 77 ، وبحضور عضوي اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية احمد سعيد التميمي رئيس دائرة حقوق الانسان ، والمهندس عدنان الحسيني رئيس دائرة القدس ، وحشد كبير من ممثلي الفعاليات الوطنية والشعبية ، قامت دائرة حقوق الانسان بتسليم ممثل عملية السلام في الشرق الاوسط التابع للامم المتحدة ، عريضة موقعة من مليون و 13 الف فلسطيني وعربي واجنبي من المؤمنين بعدالة القضية الفلسطينية ، تطالبه باقرار حقوق الشعب الفلسطيني غير القابلة للتصرف حسب قرارات الشرعية الدولية وفي مقدمتها حقه في تقرير مصيره واقامة دولته المستقلة بعاصمتها الابدية القدس الشريف . كما تطالب العريضة الامم المتحدة الى محاسبة سلطات الاحتلال على جرائمها العنصرية التي ترتكب بحق ابناء الشعب الفلسطيني وكفه عن جرائمه وتغيير تفعيلات القانون السادس في الامم المتحدة الى استخدامات الفصل السابع الذي يحاكم الاحتلال كمجرم حرب

اشترك في القائمة البريديه

المزيد

أننا جميعاً نعلم علم اليقين، وعلى سائر مراتب المسؤولية الوطنية، أن قضية القدس هي أم القضايا الفلسطينية وهي التحدي الوطني الأول. القدس بكل رمزيتها الهائلة هي درة التاج، وهي العنوان الفلسطيني الأهم والأبرز على الإطلاق، إليها تُشد الرحال وعلى ثراها الطاهر تسترخص الأرواح

دائرة شؤون القدس - منظمة التحرير الفلسطينيه Tweet